الممثلة التي لعبت دور الأميرة Leia في سلسلة من أفلام “حرب النجوم” السينمائية، أولها في 1977 مع الممثل الأميركي هاريسون فورد، وثالثها معه هذا العام، حيث رأيناها تجوب المجرات وتتنقل في الفضاء بين الكواكب والنجوم، توفيت أمس الثلاثاء متأثرة بنوبة قلبية داهمتها مساء يوم الجمعة الماضي، وهي في جو الأرض، على متن طائرة أثناء رحلة لها من لندن إلى لوس أنجلوس.

رحلت الممثلة الأميركية، كاري فيشر، بعمر 60 سنة في لوس أنجلوس، طبقاً لما أفاد الناطق باسم عائلتها، سايمن هالز، في بيان اختصر فيه مشاعر الحزن العميق الذي شعرت به الممثلة ديبي رينولدز صباح أمس الثلاثاء على رحيل ابنتها التي أصيبت بالنوبة القلبية قبل 15 دقيقة من هبوط الطائرة في مطار لوس أنجلوس.

أسعفوها في الطائرة قدر الإمكان، ونقلوها بعد هبوطها إلى مستشفى تحسنت فيه حالتها بعض الشيء، ثم ساءت فجأة صباح أمس الثلاثاء فغابت عن الدنيا نجمة بدأت حياتها الفنية بعمر 19 سنة، بتمثيل دور الأميرة المتمردة، إلى جانب هاريسون فورد ومارك هاميل. كما مثلت في ديسمبر الماضي مجدداً إلى جانبيهما في الجزء الأخير من “ستار وورز: ذي فورس أويكينز” الشهير.

الممثلة Carrie Fisher شهيرة بلعبها دور الأميرة Leia في أول فيلم أنتجته هوليوود في 1977 باسم Star Wars ثم بفيلمين آخرين من السلسلة نفسها. أما أحدث مشاركة لها في السلسلة الهوليوودية، فكانت بفيلم Star Wars: The Force Awakens الذي اكتسح منذ أول عروضه إيرادات شباك التذاكر، بتخطيه مليار دولار أميركي في أسبوع أو أسبوعين،مما بثت الوكالات عن الفيلم الذي تلعب فيه دورا رئيسيا مع هاريسون فورد ومواطنه الممثل Mark Hamill والذي أتاح نجاحه السريع لشركة “ديزني”استعادة لقب أكبر افتتاحية لفيلم في دور العرض.

كاري فيشر التي أبصرت النور في 1956 ببيفرلي هيلز، في ولاية كاليفورنيا، هي ممثلة وروائية وكاتبة سيناريو أميركية، وابنة المغني إيدي فيشر والممثلة ديبي رينولدز، وأول ما مثلت فيه كان عام 1975 بعنوان Shampoo وبعده مثلت في 39 فيلماً، منها الثاني لها في سلسلة “حرب النجوم” العام الماضي، إضافة إلى الفيلم الثالث بعنوان Star Wars: Episode VIII هذا العام.